انطلاق اجتماع دول الجوار الليبي بالجزائر لدعم مبادرة استقرار ليبيا

انطلاق اجتماع دول الجوار الليبي بالجزائر لدعم مبادرة استقرار ليبيا

ينطلق اليوم الاجتماع الوزاري التشاوري لدول جوار ليبيا الذي ستحتضنه الجزائر العاصمة حيث من المقرر أن يشارك وزراء خارجية ليبيا والجزائر وتونس ومصر والسودان والنيجر وتشاد بالإضافة إلى المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش وأمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط.

وأوضحت وزارة الخارجية في بيان لها أن هذا الاجتماع يمثل فرصة للتشاور والتنسيق حول مستجدات الأوضاع في ليبيا وسبل دعم مبادرة استقرار ليبيا التى تم إطلاقها خلال مؤتمر برلين 2 لإنهاء كافة أشكال التدخل في الشؤون الليبية، في خطوة لعقد مؤتمر دولي تترأسه وتحتضنه ليبيا بمشاركة الأطراف الإقليمية والدولية الفاعلة في الملف الليبي.

هذا وأعلنت وزارة الخارجية المصرية وصول وزيرها سامح شكري إلى الجزائر للمشاركة في الاجتماع، وأكدت أن ذلك يأتي انطلاقا من حرص القاهرة على دعم الشعب الليبي، وتعزيز كافة المساعي الرامية إلى تحقيق تسوية سياسية شاملة للأوضاع في ليبيا، بما يفضي إلى تثبيت أركان الدولة الليبية وتوحيد مؤسساتها الوطنية المختلفة وفقا لخارطة الطريق.

من جهتها، أكدت وزارة الخارجية التونسية مشاركة الوزير عثمان الجرندي في اجتماع دول الجوار بالجزائر يومي 30 و31 أغسطس الجاري، وأضافت أنه سيبحث مع وزير الخارجية نجلاء المنقوش مسألة الحدود البرية بين البلدين ومسائل أخرى تخص العلاقات الثنائية بين ليبيا وتونس.