الأردن يؤكد وقوفه إلى جانب ليبيا ودعمه للجهود السياسية

الأردن يؤكد وقوفه إلى جانب ليبيا ودعمه للجهود السياسية

أكد عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني، وقوف الأردن إلى جانب ليبيا ودعمه للجهود السياسية التي تحمي وحدتها وأمنها واستقرارها وتحقق طموحات شعبها.

جاء ذلك خلال استقبال العاهل الأردني في قصر الحسينية بالعاصمة عمان، رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، وفق بيان صادر عن الديوان الملكي الهاشمي.

وتناول اللقاء العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في شتى الميادين، بما يحقق مصالح البلدين والشعبين، بحضور رئيس الوزراء الأردني ووزير الخارجية ومدير مكتب العاهل الأردني.

وكان رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة ورئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، قد اتفقا على تشكيل لجنة وزارية مشتركة للوصول إلى تفاهمات لحل ملف الديون المستحقة للمستشفيات الأردنية الخاصة على الحكومة الليبية ووضع إطار زمني للسداد.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية، إن الطرفين اتفقا على أن يكون هناك اجتماع بين وزيري صحة البلدين لوضع خطط لتطوير وتأهيل عدد من الكوادر الطبية والطبية المساعدة الليبية في إدارة بعض المستشفيات الليبية والاستفادة من التجربة الأردنية لفتح مركز طبي في ليبيا.