تونس تؤكد استعدادها لدعم الجهود الأممية لتحقيق الاستقرار في ليبيا

تونس تؤكد استعدادها لدعم الجهود الأممية لتحقيق الاستقرار في ليبيا

أكد وزير الخارجية التونسية عثمان الجرندي حرص بلاده على التعاون البناء مع آليات مجلس حقوق الإنسان ودعم الجهود الأممية لتحقيق الاستقرار في ليبيا.

جاء ذلك في لقاء له مع رئيس البعثة الدولية المستقلة لتقصي الحقائق بليبيا محمد أوجار، حيث جدد استعداد تونس لتقديم الدعم الفني واللوجستي لفريق البعثة وتوفير ظروف الإقامة الملائمة لها.

من جهته أشار رئيس بعثة تقصي الحقائق إلى أنه سيقدم تقريره الأول إلى مجلس حقوق الإنسان خلال الدورة 48 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف المزمع عقدها خلال الفترة من 13 سبتمبر إلى 8 أكتوبر 2021.

هذا وأطلع محمد أوجار وزير الخارجية التونسي على أهم ملامح ولاية بعثة تقصي الحقائق ومضامين عمل فريق المحققين وفقا لما اقتضاه قرار مجلس حقوق الإنسان المنشئ لها والمعتمد في يونيو 2020.