إغلاق منظومة تسجيل الناخبين في الداخل نهاية اليوم

إغلاق منظومة تسجيل الناخبين في الداخل نهاية اليوم

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات إغلاق منظومة تسجيل الناخبين المقيمين في الداخل بنهاية اليوم الثلاثاء، وفتحها للمواطنين الليبيين المقيمين في الخارج بدءا من يوم غد الأربعاء.

وأوضح رئيس المفوضية عماد السايح في مؤتمر صحفي الثلاثاء بطرابلس، أن عملية تسجيل الناخبين في الخارج ستستمر لمدة ثلاثين يوما، مؤكدا أن تسليم بطاقات الناخبين سيجري بمنتصف سبتمبر المقبل للمواطنين في الداخل فقط.

هذا وأضاف رئيس المفوضية بأن سبب ظهور مسجلين في قاعدة البيانات بشكل مسبق تعود إلى أخطاء الناخبين أنفسهم بشكل مباشر أو غير مباشر، مشيرا إلى أن عملية التسجيل بالخارج مرتبطة بقاعدتي بيانات مصلحة الأحوال المدنية ومفوضية الانتخابات.

وأفاد السايح بـ11 أغسطس باتخاذهم الإجراءات اللازمة لضمان مشاركة الجاليات الليبية المقيمة في الخارج في الانتخابات العامة المخطط لها.

وأعلن رئيس المفوضية في الثاني من الشهر نفسه تمديدهم عملية تحديث سجل الناخبين في الداخل إلى يوم الثلاثاء الموافق السابع عشر من الشهر الجاري أي اليوم