قائد إيريني: نحن بحاجة لمزيد دعم الاتحاد الأوروبي للوفاء بمهامنا

قائد إيريني: نحن بحاجة لمزيد دعم الاتحاد الأوروبي للوفاء بمهامنا

قدم قائد عملية “إيريني” الأوروبية لمراقبة حظر الأسلحة على ليبيا، فابيو أغوستيني، خلال قمة براغ 2021 حول ابتكار وتطور تنظيم القاعدة الصناعية الدفاعية الأوروبية، ما تحتاجه العملية لمراقبة حظر الأسلحة الأممي على ليبيا والوفاء بمهامها.

وقال أغوستيني في هذا السياق، إن الاتحاد الأوروبي يحتاج إلى مبادئ توجيهية سياسية عسكرية واضحة لتعزيز قابلية التشغيل البيني بين الدول الأعضاء مع تجنب التجزئة، في ظل ما أسماه تتنامى المنافسة العالمية بشأن صناعة الدفاع.

ووفقا لموقع “ديكود 39” التابع لمجلة “فورميكي” الإيطالية، أكد أغوستيني أنه مع إطلاق عملية إيريني، أظهر الاتحاد الأوروبي طموحه للعمل كمزود أمان مهم، وهو ما يحتاج إلى تعاون أكبر في تحديد الأهداف الاستراتيجية وتحسين التخطيط المالي للموارد التي سيتم تخصيصها لبناء القدرات.

وكشف أغوستيني أن عملية إيريني ترى ضرورة تطوير طائرات الدرونز، لزيادة القدرة الإضافية على دمج المعرفة العسكرية في تكنولوجيا الطائرات بدون طيار المدنية، مشيرا إلى أن الطائرات بدون طيار التي قدمتها الدول الأعضاء لإيريني، يجب أن تكون أوروبية وأكثر تقدما من حيث النوعية.

وقال أغوستيني إن الأهمية الحيوية لعملية إيريني كذلك، هي الاتصال عبر الأقمار الصناعية التي من دونها لن تتمكن عملية إيريني من متابعة مهامها، مؤكدا أن خدمات مركز الاتحاد الأوروبي للأقمار الصناعية، يوفر تحليلا قيما للصور والمعلومات الاستخبارية للصور يوميا تقريبا.