القاهرة تؤكد أهمية الالتزام بخارطة الطريق

القاهرة تؤكد أهمية الالتزام بخارطة الطريق

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري أهمية الالتزام بخارطة الطريق المعتمدة من قبل ملتقى الحوار السياسي الليبي، وقرارات مجلس الأمن بشأن إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها نهاية العام.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي بين شكري ونظيره الإيطالي لويجي دي مايو، بحثا خلاله تطورات الأوضاع في ليبيا، حيث أطلع دي مايو الوزير المصري على نتائج زيارته الأخيرة ولقاءاته مع مختلف الأطراف الليبية، بحسب ما نشرت وزارة الخارجية المصرية.

من جهته دعا شكري إلى ضرورة خروج جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا دون تأخير، معربا عن ترحيبه بفتح الطريق الساحلي بين سرت ومصراتة.