"ريبسول" تعتزم العودة لنشاط استكشاف النفط بليبيا

“ريبسول” تعتزم العودة لنشاط استكشاف النفط بليبيا

أبدت شركة ريبسول الكبيرة في زيارة لمسؤوليها إلى طرابلس رغبتها في عودتها إلى نشاط الاستكشاف النفطي بليبيا.

وأوضح مدير عام شركة ريبسول فرع ليبيا سيموني سيمنا في لقائه الثلاثاء برئيس مؤسسة النفط مصطفى صنع الله، أن عزمهم على العودة شجعه استقرار الأوضاع الأمنية ما نحا بالإدارة العليا لشركتهم إلى الحديث عن استئناف نشاطها الاستكشافي من جديد.

وقال سيمنا إن شركة ريبسو تجري دراسات مكثفة وجادة للتحول في عملياتها بحقل الشرارة في المستقبل لتوليد الطاقة الشمسية، وأنه سيجري عرض نتائج الدراسات والتقييمات على مجلس إدارة المؤسسة فور الانتهاء منها، للمضي قدما في تنفيذ هذا المشروع الحيوي.

وجاء عن المدير العام لشركة ريبسول أنه من المهم أن تجري عمليات الصيانة للبنى التحتية بحقل الشرارة لكي تتمكن الشركة من تحقيق أهدافها، والدفع بعجلة الإنتاج خلال السنوات القادمة.

وناقش المسؤول بشركة ريبسو ملفات ذات اهتمام مشترك أبرزها الحاجة الملِحة لأعمال الصيانة الدورية والضرورية التي تحتاجها المعدات السطحية بحقل الشرارة والمحافظة عليها لاستمرار العمليات التشغيلية الآمنة.

من جانبه أكد رئيس مؤسسة النفط أن لديهم أهداف استراتيجية ذات أهمية قصوى لدعم الاقتصاد الوطني، أهمها زيادة معدلات الإنتاج، الذي لا يتأتي إلا من خلال الإجراءات الوقائية المستمرة للمحافظة على البنية التحتية.