وزير الخارجية الإيطالية: استقرار ليبيا أولوية بالنسبة لروما

وزير الخارجية الإيطالية: استقرار ليبيا أولوية بالنسبة لروما

أكد وزير الخارجية الإيطالية “لويجي دي مايو”، أن الاستقرار الدائم في ليبيا لا يزال هو الأولوية بالنسبة لإيطاليا.

وشدد “دي مايو” في إحاطة برلمانية حول مشاركة إيطاليا بالبعثات العسكرية الدولية، أمام لجنتي الخارجية والدفاع المشتركتين في مجلسي النواب والشيوخ، على أهمية العمل الدبلوماسي في ليبيا.

وقال “دي مايو”، إن ليبيا لم تعد اليوم دولة ممزقة بسبب نزاع مسلح، بل دولة ذات حكومة موحدة وشرعية، مشيرا إلى أن إيطاليا ساهمت في هذه النتائج، سواء على المستوى الدولي أو من خلال تعزيز التعاون الثنائي.

وأكد وزير الخارجية الإيطالية، أن هناك عقبات عديدة مازالت قائمة، موضحا أنه على ضوء الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل، ينبغي للعملية الانتخابية أن تمضي إلى الأمام مع تطبيع الأوضاع الأمنية.