إيطاليا تعرب عن قلقها من استمرار وجود المرتزقة في ليبيا وتشدد على ضرورة خروجهم

إيطاليا تعرب عن قلقها من استمرار وجود المرتزقة في ليبيا وتشدد على ضرورة خروجهم

أعرب وزير الدفاع الإيطالي “لورينزو غويريني” عن قلقه من استمرار وجود المقاتلين الأجانب والمرتزقة في ليبياـ وقال إن خروجهم يعد شرطًا أساسيًا للخطوات اللاحقة نحو إدارة موحدة وشاملة للقوات المسلحة والأمن في البلاد.

وأضاف “غويريني” في إحاطة برلمانية حول مشاركة إيطاليا بالبعثات العسكرية الدولية، أمام لجنتي الخارجية والدفاع المشتركتين في مجلسي النواب والشيوخ، أن ليبيا تمثل نقطة التقاء الاتجار غير المشروع وظاهرة عدم الاستقرار الإقليمي وفق تعبيره.

وشدد “غويريني” على ضرورة المضي في عملية إصلاح فعالة لقطاع الأمن بعد الانتخابات تتولى دمج المجموعات المسلحة في جميع مناطق البلاد في جهاز مؤسسي ليبي واحد، وقال إن هذه العملية يجب أن تتم محليًا بدعم من الشركاء الدوليين.

وأشار وزير الدفاع الإيطالي إلى أن بلاده وضعت بالفعل خطة تعاون تقني-عسكري مكثفة مع ليبيا في قطاعات مثل الصحة العسكرية وإزالة الألغام للأغراض الإنسانية والتدريب، وأكد أنه سيتم تمديد مهمة المساعدة المعروفة باسم “مياسيت” هذا العام.