دعوات دولية إلى إقرار القاعدة الدستورية للانتخابات في أسرع وقت ممكن

دعوات دولية إلى إقرار القاعدة الدستورية للانتخابات في أسرع وقت ممكن

حث المبعوث الأممي إلى ليبيا “يان كوبيش” وممثلو فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة أعضاء ملتقى الحوار السياسي على إقرار القاعدة الدستورية للانتخابات في أسرع وقت ممكن.

وأكد كوبيش والشركاء الدوليون مجددا دعمهم لتنظيم الانتخابات على النحو المنصوص عليه في خارطة الطريق التي أقرها الملتقى والتنفيذ التام لاتفاق وقف إطلاق النار بما في ذلك فتح الطريق الساحلي، وانسحاب المقاتلين الأجانب والمرتزقة دون أي تأخير وفقا لقراري مجلس الأمن 2570 و2571 لسنة 2021.

وجدد كوبيش وأعضاء المجتمع الدولي مناشدتهم جميع الجهات الفاعلة والمؤسسات ذات الصلة في ليبيا للامتثال لقرارات مجلس الأمن وخارطة الطريق التي أقرها الملتقى ومخرجات مؤتمر برلين-2 والارتقاء إلى مستوى مسؤولياتهم الوطنية وتيسير إقرار القاعدة الدستورية وسن الإطار القانوني للتمكين من إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر.

ورحب المبعوث الأممي إلى ليبيا بقرار مجلس الاتحاد الأوروبي الصادر في 21 يونيو بفرض تدابير تقييدية تشمل الأشخاص والكيانات التي تعرقل أو تقوض الانتخابات المنصوص عليها في خارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي وهذا يتماشى مع قرار مجلس الأمن 2571 لسنة 2021.