استمرار جلسات الحوار بجنيف رغم إصابة أحد الأعضاء بفيروس كورونا

استمرار جلسات الحوار بجنيف رغم إصابة أحد الأعضاء بفيروس كورونا

أكدت مصادر لقناة ليبيا الأحرار استمرار أعمال ملتقى الحوار السياسي في جنيف لليوم الثالث على التوالي رغم إصابة أحد أعضاء الملتقى بفيروس كورونا.

وشهدت جلسات الثلاثاء تباينا كبيرا في ردود الفعل والآراء بشأن المقترح الذي قدمته اللجنة الاستشارية المنبثقة عن الملتقى بشأن شروط الترشح للانتخابات الرئاسة والمسار الدستوري.

وسجلت الجلسات تلاسنا بين أعضاء من الملتقى وآخرين من اللجنة الاستشارية، وتبادلا للاتهامات بين الأعضاء بالتراجع عما تم الاتفاق عليه سابقا وإصدار مقترح جديد، كما اتهم بعض المشاركين في جلسات الثلاثاء أطرافا لم يسموها بمحاولة عرقلة الانتخابات