واشنطن تؤكد أنها ستبذل قصارى جهدها لضمان مستقبل مزدهر للشعب الليبي

واشنطن تؤكد أنها ستبذل قصارى جهدها لضمان مستقبل مزدهر للشعب الليبي

أكدت نائبة وزير الخارجية الأمريكي “ويندي شيرمان”، أن الولايات المتحدة ستبذل قصارى جهدها لضمان مستقبل مزدهر للشعب الليبي.

جاء ذلك في لقاء افتراضي مع موظفي سفارتي بلادها في كل من تونس وليبيا، حيث قالت إن الولايات المتحدة ستعمل على تطوير العلاقات الثنائية بين تونس وليبيا على المستوى التجاري والتنموي وفق تعبيرها.

وشددت “شيرمان” على الأهمية التي يكتسبها الملف الليبي، مشيرة إلى أن وزيري خارجية الولايات المتحدة وتونس تحادثا مؤخرا بهذا الخصوص، وشددا على السعي لإنجاح الانتخابات الليبية التي ستنظم في 24 ديسمبر القادم.

وكانت “شيرمان” قد عقدت مؤتمرا صحفيا افتراضيا، بمقر السفارة الأمريكية بتونس، مع ممثلي عدد من وسائل إعلام محلية، بخصوص الدور الذي يمكن أن تلعبه تونس في ليبيا خلال المرحلة المقبلة.