ضحايا لحقوق الإنسان تدين أعمال العنف في بنغازي وتدعو إلى بسط الأمن في المدينة

ضحايا لحقوق الإنسان تدين أعمال العنف في بنغازي وتدعو إلى بسط الأمن في المدينة

دانت منظمة ضحايا لحقوق الإنسان أعمال العنف المسلح في مدينة بنغازي وما نتج عنها من قتل وتنكيل بالجثث واستخدام للأسلحة المتوسطة والثقيلة، وترويع للآمنين في انتهاك صارخ لحقوق الإنسان.

وقالت المنظمة إنها حذرت مراراً وتكراراً من خطورة انتشار السلاح خارج المؤسسات الرسمية، وكذلك المجموعات المسلحة غير المنضبطة التي تمثل تحدياً كبيراً لكل الجهود الرامية لبناء دولة القانون، مذكّرة حكومة الوحدة الوطنية والأجهزة الأمنية التابعة لها بواجباتها في حماية مواطنيها.

وأكدت المنظمة ضرورة بسط الأمن في بنغازي والقضاء على جرائم الاختطاف والإخفاء القسري والاحتجاز التعسفي والقتل خارج القانون، مطالبة مكتب النائب العام بضرورة إنهاء التحقيقات في وقائع مقتل النائبة سهام سرقيوة والمحامية حنان البرعصي وتقديم الجناة للعدالة، كما طالبت بضرورة الإفراج عن المعتقلة السياسية افتخار بوذراع وحنين العبدلي.