الدبيبة يطرح مبادرة من 4 محاور خلال برلين 2 ويطالب بالدعم

الدبيبة يطرح مبادرة من 4 محاور خلال برلين 2 ويطالب بالدعم

طرح رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر “برلين 2” بألمانيا مبادرة من 4 نقاط للوصول إلى الانتخابات المرتقبة.

وأوضح الدبيبة أن النقطة الأولة تتعلق بالأمن، حيث قال إن هناك مخاوف أمنية على العملية السياسية ترتكز على السيطرة المسلحة المباشرة للمرتزقة في بعض المناطق ووجود قوى عسكرية لها أبعاد سياسية في عدد من المناطق الليبية إضافة إلى بعض العناصر الإرهابية.

وقال الدبيبة إنهم باشروا في تحضير خطة أمنية شاملة لتأمين الانتخابات وهم ينتظرون قانون الانتخابات لتنفيذها ومساعدة المجتمعين في مؤتمر برلين من أجل سحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضي الليبية وتطبيق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وفيما يتعلق بالنقطة الثانية، أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية أن العملية القانونية خارجة عن صلاحيات الحكومة لكنها القاعدة الأساسية التي تبنى عليها الانتخابات، مشيرا إلى أنهم لم يروا حتى الآن الجدية اللازمة من الأجسام التشريعية للمضي في هذا المسار.

وأوضح عبدالحميد الدبيبة أن الحكومة بدأت العمل على ملف المصالحة الوطنية فور استلام مهامها، وقال إنها مسار وليست حدثا ولا يجب أن تستخدم كشرط من شروط تحقق الانتخابات بل يجب أن تكون عنوان المرحلة القادمة وبوابة الدخول إلى العمل السياسي وفق تعبيره.

وشدد الدبيبة على ضرورة البدء في معالجة التوزيع العادل للإيرادات وزيادة مستوى الإنتاج وتوفير الخدمات في جميع ربوع ليبيا وخلق التنمية المكانية من خلال ما سماه نظام المقاطعات الذي لا يزال طور التحضير للتخفيف من وطء المركزية على حياة الليبيين، وفق قوله.

وفي ختام مداخلته، قال الدبيبة إن النقاط التي طرحها تحتاج إلى إمكانيات مالية، داعيا الأطراف الليبية إلى وقف ما سماها سياسة العبث والتعطيل واستعمال الاستحقاقات كرهينة وفق تعبيره، وطالب المجتمعين في برلين 2 بالالتزام بتعهداتهم والمساعدة في ردع المعرقلين.