رئيس برلمان إيطاليا يربط المصالحة بليبيا ووحدتها بمغادرة المرتزقة

رئيس برلمان إيطاليا يربط المصالحة بليبيا ووحدتها بمغادرة المرتزقة

قال رئيس برلمان إيطاليا روبرتو فيكو إن المصالحة بليبيا ووحدتها تمر عبر انسحاب جميع المقاتلين الأجانب الموجودين حاليًا على أراضيها.

وأضاف فيكو في منشور على منصة (فيسبوك)، عقب لقائه رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، أن “بوسع أوروبا أن تلعب دورا مهما في مسار المصالحة وإعادة توحيد ليبيا بالمساعدة على ضمان الحفاظ على وقف إطلاق النار والظروف الأمنية”

وأشار رئيس مجلس النواب الإيطالي إلى أهمية مؤتمر برلين الثاني والمقرر عقده في الأيام القليلة المقبلة للعملية الانتقالية في ليبيا.

وأكد فيكو أن استقرار ليبيا هو استقرار منطقة البحر الأبيض المتوسط، وأن التزام أوروبا والحكومات والبرلمانات بتحقيق هذا الهدف يعتبر أمرا أساسيا.

وتابع أن لقاءه في روما بعقيلة “كان فرصة لمناقشة الخطوات المتقدمة المحققة مؤخرًا، من وقف إطلاق النار إلى بدء عملية الاستقرار المؤسسي في ليبيا، والتي من المفترض أن تقود إلى الانتخابات السياسية في 24 ديسمبر”.

وأردف: “لقد تحدثت مع الرئيس صالح حول هذا الموضوع والمواضيع الاخرى الملحة أمام مجلس النواب الليبي، بدءاً بالموافقة على الميزانية والإصلاحات وقانون الانتخابات”، لافت إلى استعداد إيطاليا “لتعزيز الحوار بجميع أشكاله”.