الصور يؤكد أن مكتبه سيركز مستقبلا على التقنية لتلافي صعوبة التواصل المستندي

الصور يؤكد أن مكتبه سيركز مستقبلا على التقنية لتلافي صعوبة التواصل المستندي

أكد النائب العام الصديق الصور أن مكتبه سيقوم بالرفع من قدرة ومهارة أعضاء النيابة العامة على أداء العمل الإداري والقضائي، وقال إن البناء التنظيمي للمكتب سيركز على التقنية في المستقبل القريب لتلافي صعوبة التواصل المستندي.

جاء ذلك في لقاء له مع محامي عام محكمة استئناف غريان ورؤساء النيابات الابتدائية في جادو والزنتان ونالوت وغريان، الذين أكدوا عدم سير العمل بانتظام نتيجة عدم توفر الإمكانيات المادية اللازمة وصعوبة تأمين ونقل المستندات والوثائق، مشيرين إلى غياب التدريب اللازم للتحقيق في بعض الجرائم التي تتطلب إلمام معرفي بعلوم أخرى.

وشدد النائب العام في لقاء له أيضا مع مدير مديرية أمن غريان ورئيس جهاز الشرطة القضائية فرع غريان وعدد من الجهات الأمنية الأخرى، على أهمية مرحلة الاستدلال كمرحلة تمهيدية للتحقيقات الابتدائية والنهائية، مؤكدا دعم وتدريب رجال الضبط القضائي برفع قدرتهم على أعمال الاستدلال وبحث سبل توفير الإمكانيات المادية.

وأكد القائمون على الجهات الأمنية في غريان غياب الإمكانيات المادية التي تمكنهم من التصدي للمجرمين، وغياب الأسلحة والمركبات الآلية اللازمة لحفظ الأمن ومتابعة الطرق التي يتخذها هؤلاء مسالك للتهريب، مشيرين إلى أن ذلك أدى في كثير من الأحيان إلى نقص الاستجابة لتنفيذ أوامر النيابة العامة وضعف إجراءات جمع الاستدلال.

ونبهت الجهات الأمنية إلى أن وجود مؤسسة إصلاح وتأهيل واحدة بكامل الرقعة الجغرافية الواقعة بدائرة الاختصاص، وعدم وجود مؤسسة لإصلاح وتأهيل الأحداث قد ساهم في تدني كفاءة العمل المسند إليهم وفق تعبيرهم.