المغرب تؤكد دعم كل فرص الحوار بين الفرقاء الليبيين

المغرب تؤكد دعم كل فرص الحوار بين الفرقاء الليبيين

أكدت وزارة الخارجية المغربية أن الوزير ناصر بوريطة أجرى مباحثات مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري كل على حدة.

May be an image of 1 person and standing

وقالت الوزارة في بيان مقتضب لها إن هذه اللقاءات تأتي في إطار الجهود التي تبذلها المملكة المغربية لمواكبة الحوار الليبي والمساهمة في حل الأزمة الليبية من خلال دعم كل فرص التواصل والحوار بين مختلف الفرقاء لإرساء الاستقرار والسلام في ليبيا.

وفي سياق متصل أكد رئيس مجلس النواب المغربي الحبيب المالكي أن لقاءه مع نظيره الليبي عقيلة صالح هو السابع من نوعه منذ 2017، ويندرج في إطار تبادل الرأي والتشاور في خدمةِ الملف الليبي وتحقيق تطلعات الليبيين في السلم والاستقرار والأمن الجماعي.

وشدد المالكي على دور بلاده في تقريب وجهات النظر بين أطياف الشعب الليبي، مستعرضا أبرز محطات الحوار الليبي-الليبي التي احتضنها المغرب في الصخيرات وبوزنيقة والرباط وطنجة من أجل إيجاد الحلول لصناعة المستقبل الليبي وفق تعبيره.