داخليتا ليبيا وإيطاليا تتفقان على تقديم الدعم بمجال التدريب

داخليتا ليبيا وإيطاليا تتفقان على تقديم الدعم بمجال التدريب

اتفق وزير الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية خالد مازن ونظيره الإيطالي لوتشانا لامورجيزي على التعاون وتلقي الدعم في المجال التدريبي.

وأوضح المكتب الإعلامي لوزارة الداخلية أنه جرى الاتفاق بين الوزيرين في روما على تقديم الدعم من خلال الدورات التدريبية للأجهزة الأمنية المعنية بمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

وأكد الطرفان أهمية العمل مع الاتحاد الأوروبي وإيطاليا من خلال المنظمات الدولية لرفع الكفاءة والقدرة للقضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.

كما شدد مازن ولاموروجيزي على تكثيف التعاون في شتى المجالات الأمنية من خلال تنفيذ بنود الاتفاقية الموقعة بين البلدين والبدء الفوري في العمل على ملف الهجرة.

وناقش وزيرا داخلية البلدين خلال هذا الاجتماع تسهيل إجراءات منح التأشيرة للمواطنين الليبيين خصوصاً المتعلقة بالمرضى والطلبة الموفدين للدراسة، والملتحقين بدورات تدريبية، والسعي من الطرفين لتسهيل هذه الإجراءات.

وتناول اللقاء دعم عناصر خفر السواحل الليبي من خلال دورات تدريبية وتقديم الإمكانيات اللوجستية بالخصوص، إلى جانب تشكيل لجان مشتركة ثنائية لمناقشة سبل التعاون الأمني بين البلدين.

كما لفت الوزيران إلى أهمية العمل لمكافحة ظاهرة الهجرة غير النظامية وذلك من خلال دعم الوحدات الأمنية المختصة وتنظيم عمل المنظمات الدولية، وتقديم الدعم للمناطق المتضررة من جراء هذه الظاهرة وذلك عبر إقامة المشاريع التنموية.