اختفاء ظل الكعبة اليوم الخميس.. ما السر؟

اختفاء ظل الكعبة اليوم الخميس.. ما السر؟

لاحظ اليوم سكان مكة اختفاء ظل الكعبة وجميع الأجسام العمودية في المدينة جراء ظاهرة طبيعية تتكرر مرتين فقط كل عام كشف عن تفاصيلها المراكز المختصة على غرار “رؤية”.

وأوضح مركز رؤية أنه من المقرر ظهر اليوم الخميس أن تتعامد الشمس على الكعبة المُشرفة بسبب حركتها الظاهرية واتجاهها شمالاً من خط الاستواء إلى مدار السرطان خلال فصل الصيف.

وتابع المركز أن سبب اختفاء ظل الكعبة وبقية الأشياء العمودية هو توسط الشمس خط الزوال في مكة لتُصبح على استقامة واحدة مع الكعبة المشرفة عند الساعة 11:18 بتوقيت ليبيا (لحظة أذان الظهر في مكة المكرمة).

وتضيف “رؤية” أنه عند هذا الوقت سيمكن التأكد من الاتجاه الدقيق للقبلة في المساجد أو المنازل أو في أي مكان عام عبر ظلال الأشياء، “فباستخدام أسطوانة دائرية (عصا) وتثبيتها على الأرض بشكل عمودي (قائم) سيكون اتجاه القبلة في الجهة المعاكسة لظل الإسطوانة.

وزاد المركز أنه بالإمكان الحصول على الاتجاه الدقيق للقبلة 100% عند القيام بهذه التجربة وقت التعامد ظهرا مع ضبط توقيت الساعة وأن تكون الأسطوانة (العصا) المستعملة مستقيمة تماماً لأعلى ولا يوجد بها أي ميول، “وعندها ستحصلون على أدق اتجاه للقبلة”.