مستشفى غدامس يتسلم مصنعا لغاز الأكسجين الطبي

مستشفى غدامس يتسلم مصنعا لغاز الأكسجين الطبي

أعلنت وزارة الصحة بحكومة الوحدة الوطنية تسليمها مستشفى غدامس العام مصنعا متكاملا لغاز الأكسجين الطبي.

وأوضحت الوزارة في حسابها الرسمي السبت، أن العمل جار على تركيب المصنع الذي يختص بتغذية حاجة المستشفى ومركز العزل الخاص بمصابي فيروس كورونا، إضافة إلى خط ثان لتزويد الشبكة بالأكسجين.

هذا ونقل المكتب الإعلامي للوزارة عن مدير إدارة المشروعات بوزارة الصحة أن سعة المصنع تقدر بـ 26.4 مترا مكعبا وأنه مزود بمحطة تعبئة بسعة 60 أسطوانة في اليوم.

وتابع أن المصنع يعتبر الأول في مدينة غدامس وضواحيها، مشيرا إلى أنه في السابق كان المستشفى يتحصل على حاجاته من الأكسجين الطبي عن طريق تعبئة الأسطوانات في منطقة الجبل الغربي أو مدينة طرابلس، من خلال التعاون مع المرافق الصحية أو من القطاع الخاص بمقابل مادي.

وتشير وزارة الصحة أن أهمية مستشفى غدامس تبرز من خلال تقديمه للخدمات الطبية لأهالي المنطقة والتي يقدر عددهم بـ 25.000 نسمة، وأهالي المناطق المجاورة واختصاره لمعاناة التنقل للمواطنين بحثاً عن هذه الخدمات.

هذا وتستمد غدامس أهميتها من موقعها الجغرافي الذي يتربع بالمثلث الحدودي لدول الجوار الجزائر وتونس، والذي يعد قريبا من القرى والمناطق الحدودية النائية.