النائب العام والداخلية يبحثان قضايا التزوير والسرقات

النائب العام والداخلية يبحثان قضايا التزوير والسرقات

بحث مكتب النائب العام ووزارة الداخلية وقائع التزوير ومتابعتها في المنظومات السيادية للدولة وملفات الجنسية.

كما تناول الاجتماع الذي ضم النائب العام الصديق الصور ووزير الداخلية خالد مازن إيجاد آلية في تسريع العمل المكلف به اللجنة المشكلة للغرض المذكور.

وناقش الطرفان جرائم التعدي على مسارات الوديان والسدود والغابات ومحطات توليد الكهرباء وخطوط نقل الطاقة.

من جانبه حث الصور وزارة الداخلية من خلال جهاز الشرطة الزراعية وجهاز الشرطة الكهربائية على أداء واجبهما المنوط بهما وفقا للتشريعات والقوانين النافذة وضبط المخالفين وإحالتهم للنيابة العامة.

وتطرق مازن والصور إلى ضرورة الإسراع في إتمام محاضر جمع الاستدلال مع المتهمين في الوقائع الجنائية وإحالتهم للنيابة العامة وفقا لما ينص عليه قانون الإجراءات الجنائية.

وأوضح المكتب الإعلامي للنائب العام أن الاجتماع غرضه التنسيق وتوحيد الجهود من أجل إيجاد حلول لبعض المواضيع ذات الصلة بوقائع التحقيقات بمكتب النائب العام.

بدوره أكد مازن أن الداخلية تبذل قصارى جهدها في تحقيق الأمن والتصدي للخارجين عن القانون وضبطهم واحالتهم لجهات الاختصاص.

ونوه الوزير إلى وضع الداخلية كافة الخطط والترتيبات التي من شأنها إنفاذ القانون والعمل الجاد على تعزيز أمن المواطن والمحافظة على سلامة مؤسسات الدولة كافة.