واشنطن بوست: تعيين مبعوث أمريكي خاص إلى ليبيا تعزيز لدور واشنطن في البلاد

واشنطن بوست: تعيين مبعوث أمريكي خاص إلى ليبيا تعزيز لدور واشنطن في البلاد

قالت واشنطن بوست إن تعيين الولايات المتحدة لسفيرها في ليبيا ريتشارد نورلاند مبعوثا خاصا إلى البلاد، يؤكد تكثيف الجهود لإنهاء حالة عدم الاستقرار وإنهاء التدخل العسكري الأجنبي.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في الخارجية الأمريكية قوله، إن هذه الخطوة تهدف إلى تعزيز الدعم الأمريكي لحكومة الوحدة الوطنية التي تسعى جاهدة للتغلب على المشاكل، واستعادة الأمن والخدمات الأساسية، ورسم طريق نحو الانتخابات المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر القادم.

وأضافت واشنطن بوست أن تعيين نورلاند يشير أيضًا إلى تكثيف المحاولات الأمريكية، التي لم تنجح حتى الآن، لإقناع روسيا والإمارات العربية المتحدة وقوى أخرى بإنهاء دورها في تحويل ليبيا إلى صراع كبير بالوكالة والتحرك بشكل أكثر فاعلية لانسحاب القوات الأجنبية.

وقال المسؤول في الخارجية الأمريكية للصحيفة إنه: “نظرًا لوجود العديد من القوات في مواجهة بعضها البعض، ولا يفصل بينها سوى حوالي 50 كيلومترًا، فهناك خطر حدوث سوء تقدير”. وأكد أن هناك نقطة تحول محتملة في المشاركة الأمريكية في ليبيا، بعد سنوات ركزت فيها إدارة ترامب سياستها الخارجية في مكان آخر.

وأكدت واشنطن بوست أن التحدي الرئيسي للسفير نورلاند يتمثل في مواصلة الضغط على الأطراف الليبية المختلفة للمضي قدمًا في التزاماتها بخريطة الطريق السياسية والحفاظ على وقف إطلاق النار مع حث الأطراف الخارجية المشاركة في ليبيا في الوقت نفسه، مثل موسكو ومصر والإمارات والأوروبيين على التعاون.