بدء المرحلة الأولى لإعمار مطار طرابلس الدولي

بدء المرحلة الأولى لإعمار مطار طرابلس الدولي

أعلنت مصلحة المطارات الشروع في تنفيذ المرحلة الأولى من إعادة إعمار مطار طرابلس الدولي الأيام القادمة.

وجاء عن المصلحة في حسابها الرسمي أن المرحلة الأولى تشمل مسحا شاملا لأرض المطار والكشف عن المتفجرات والألغام ومخلفات الحرب وإزالتها من قبل إدارة الهندسة العسكرية التابعة لوزارة الدفاع.

وقالت مصلحة المطارات إن وزير المواصلات محمد الشهوبي ورئيس الأركان العامة محمد الحداد إلى جانب عدد من المسؤولين الآخرين أعلنوا السبت في زيارة لهم للموقع مشروع مسح وتطهير مطار طرابلس الدولي من الألغام ومخلفات الحرب بعد انتهاء عطلة عيد الفطر المبارك.

وأشارت المصلحة إلى أن وزير المواصلات استعراض خلال جولته في المطار، خطة العمل وآلية تنفيذها من قبل المختصين من إدارة الهندسة العسكرية، وتوضيح المدة الزمنية اللازمة لاستكمال أعمالها، ولإعطاء الإذن للشركات بالشروع في تنفيذ العقود المبرمة من طرف الجهات التابعة لوزارة المواصلات لإعادة إعمار مطار طرابلس الدولي.

ونوهت مصلحة المطارات إلى أن إعادة الإعمار ستشمل إنشاء محطة الركاب، وصيانة المهبط وساحة وقوف الطائرات، وصيانة وتجهيز برج المراقبة الجوية، إضافة للمشاريع المكملة واللازمة لتشغيل المطار، وفق قولها.