الرئيس التونسي: الشرعية في ليبيا لن تكون إلا ليبية خالصة

الرئيس التونسي: الشرعية في ليبيا لن تكون إلا ليبية خالصة

قال الرئيس التونسي قيس سعيد إن الشرعية في ليبيا لا يمكن أن تكون سوى شرعية ليبية خالصة دون تدخل أي قوة أجنبية.

جاء ذلك خلال اتصال جمع الرئيس التونسي بنظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، بحثا فيه عددا من الملفات من بينها الملف الليبي والذي حظي ببحث مطول وفق ما قالته الرئاسة التونسية عبر صفحتها بفيسبوك.

وكان الرئيس التونسي قيس سعيد، قد أكد خلال استقباله وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش مطلع الشهر الماضي، أن مصير تونس وليبيا واحد وأهدافهما مشتركة، داعيا إلى بناء علاقات تعاون نموذجية وفق رؤى وتصورات وآليات غير تقليدية، وإرساء صيغ شراكة استراتيجية بفكر جديد وبآمال كبيرة نحو مستقبل أفضل للشعبين الشقيقين.