كوبيش والمنفي يبحثان الخطوات اللازمة لبدء عملية سحب المرتزقة من ليبيا

كوبيش والمنفي يبحثان الخطوات اللازمة لبدء عملية سحب المرتزقة من ليبيا

بحث المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش، مع رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، الخطوات اللازم اتخاذها على الصعيدين الوطني والدولي لبدء عملية سحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب، والقوات الأجنبية من ليبيا، وفقا لما طلبه مجلس الأمن الدولي.

وقالت البعثة الأممية في ليبيا، إن كوبيش والمنفي، استعرضا خلال اجتماع في طبرق، سبل تسريع تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار بالكامل، وفتح الطريق الساحلي كخطوة ضرورية لبناء الثقة، مشيرة إلى أن كوبيش أطلع المنفي على العناصر الرئيسية لقراري مجلس الأمن الدولي، اللذين تم تبنيهما مؤخرا، وعن مباحثاته الأخيرة مع الأطراف الإقليمية والدولية.

من جهته أبدى المنفي قلقه من الوضع في تشاد، وتأثيره على ليبيا والمنطقة، موضحا الخطوات التي اتخذها المجلس الرئاسي لمواجهة هذه التحديات التي خلقها الوضع في تشاد.

وفي ملف المصالحة أشاد المبعوث الأممي إلى ليبيا، بجهود المجلس الرئاسي للشروع في عملية مصالحة وطنية، وإنشاء المفوضية العليا للمصالحة الوطنية، معربا عن استعداد الأمم المتحدة لدعم العملية بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي .

وفي ملف الانتخابات جدد رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، التزام المجلس بإجراء الانتخابات في 24 من ديسمبر من العام الجاري.