تقرير أمريكي: السلم في ليبيا مرتبط بمدى التزام روسيا وتركيا باتفاق وقف النار

تقرير أمريكي: السلم في ليبيا مرتبط بمدى التزام روسيا وتركيا باتفاق وقف النار

قال التقرير السنوي عن التهديدات العالمية للأمن القومي للولايات المتحدة، إن عودة الحرب في ليبيا محتملة، وإن نقطة اشتعالها، ستكون مرتبطة بمدى التزام كل من روسيا وتركيا بوقف إطلاق النار الداعي إلى خروج المرتزقة والمقاتلين الأجانب.

وجاء في إحدى فقرات التقرير الصادر خلال هذا الشهر، أن الحرب ستستمر هذا العام، على الرغم من التقدم السياسي والاقتصادي والأمني ​​المحدود، وقد تمتد إلى صراع أوسع حيث يكافح الخصوم الليبيون لحل خلافاتهم ويمارس الفاعلون الأجانب نفوذهم، من خلال مواصلة مصر وروسيا والإمارات العربية المتحدة وتركيا، تقديم الدعم المالي والعسكري لوكلائهم.

وجاء في التقرير أن حكومة الوحدة الوطنية، ستواجه تحديات سياسية واقتصادية وأمنية، وذلك في ظل استمرار الحكومات السابقة في منع دفع عجلة المصالحة، إضافة إلى عدم الاستقرار وخطر تجدد القتال.