كورونا المركز الوطني لمكافحة الأمراض
كورونا المركز الوطني لمكافحة الأمراض

“مكافحة الأمراض” تدعو متعافي كورونا للتّمهل بأخذ التطعيم

دعا مدير إدارة التطعيمات بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض عبد الباسط سميو كل من تعرض للإصابة بفيروس كورونا إلى عدم التعجل بالتطعيم وإعطاء الفرصة لغيرهم حتى تمر عليهم ثلاثة أو ستة أشهر من تاريخ إصابتهم.

وأوضح سميو في تصريحات على شاشة الأحرار أن الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس قد اكتسبوا مناعة طبيعية، مشيرا إلى أنهم يمكن أن يتلقوا التطعيم في فترات قادمة لتقوية مناعتهم لا غير باعتبار أن العدوى الطبيعية تترك مناعة لدى المصاب، وفق قوله.

وأكد السبت رئيس المركز بدر الدين النجار أنه سيجري توزيع لقاح كورونا على كافة مراكز التطعيم بليبيا، لافتا أن الأولوية للكوادر الطبية والطبية المساعدة وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة بغض النظر عن العمر.

وقال النجار في كلمته بمناسبة انطلاق حملة التلقيح الوطنية، إن اللقاح يأتي تباعا وطلب من المواطنين تفهم الموضوع الفني والأولوية، ودعاهم إلى التسجيل في المنظومة الإلكترونية للقاح لتكوين مناعة مجتمعية، لافتا إلى أنه يكفي كل الليبيين.

وأعلن رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد دبيبة السبت، انطلاق الحملة الوطنية للتطعيم ضد فيروس كورونا من مقر فرع المركز الوطني لمكافحة الأمراض بسوق الجمعة، بتلقيه أول جرعة من اللقاح رفقة عدد من الوزراء في الحكومة.

ودعا الدبيبة المواطنين بهذه المناسبة، إلى عدم الاستماع للشائعات وتلقي المعلومات من مصادر موثوقة، وإلى ضرورة التسجيل في منظومة التطعيم لتلقي اللقاح، وأكد أن تلقي المواطنين للتطعيم مهم جدًا للتقليل من عدد الإصابات والعودة إلى الحياة الطبيعية.