موقع أمريكي: المخابرات الإسرائيلية التقت سرا صدام نجل حفتر لمناقشة ترشيحه للرئاسة

موقع أمريكي: المخابرات الإسرائيلية التقت سرا صدام نجل حفتر لمناقشة ترشيحه للرئاسة

قال موقع “واشنطن فري بيكون” الأمريكي، إن مسؤولين إسرائيليين التقوا سرا صدام نجل خليفة حفتر لمناقشة ترشيحه للرئاسة في الانتخابات المرتقبة في ديسمبر المقبل.

وتحت عنوان “لقاء سري مع صدام حفتر قد يؤدي إلى التطبيع بين الشعبين”، نشر الموقع الأمريكي المقرب من المحافظين والمهتم بالصحافة السياسية الخميس، مقالا أوضح فيه أن مسؤولين من المخابرات الإسرائيلية التقوا على انفراد هذا الشهر مع نجل حفتر صدام لمناقشة ترشيحه للرئاسة لعام 2021.

واستنادا لمصدر مطلع على الاجتماع، قال موقع واشنطن فري بيكون، إن ذلك اللقاء هدفه دعم إسرائيل لمحاولة صدام الفوز برئاسة ليبيا في الانتخابات.

وأشار الموقع إلى أن صدام حفتر يسعى للحصول على دعم غربي لحملته التي من المتوقع أن تضعه في مواجهة سيف الإسلام نجل معمر القذافي، مؤكدا أن السفارة الإسرائيلية لم ترد على طلب للتعليق على هذا الخبر، قائلا إنه يعتقد منذ فترة طويلة أن الاستخبارات الإسرائيلية تدعم خليفة حفتر، لكن الحكومة الإسرائيلية لم تعلن ذلك علنا.

وذكر الموقع أن خليفة حفتر يتمتع بدعم الغرب لسنوات، لكن هذه التحالفات تم تقويضها بعد أن شن حصارا عسكريا عام 2019 ضد حكومة الوفاق الوطني المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس.