أفريكا أنتليجينس: الوضع الأمني في بنغازي يضع حفتر في مأزق

أفريكا أنتليجينس: الوضع الأمني في بنغازي يضع حفتر في مأزق

قال موقع أفريكا أنتليجينس الاستخباراتي إن الوضع الأمني في بنغازي، الذي ازداد تدهورا مع مقتل القيادي في قوات حفتر “محمود الورفلي”، يضع خليفة حفتر في مأزق.

وأضاف الموقع الفرنسي أن مقتل محمود الورفلي ينذر بتوترات أمنية شديدة في بنغازي، مشيرا إلى أن الورفلي الذي كان مطلوبا من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب، قد أبعد العديد من وجهاء بنغازي وقام بنهب عدد من الممتلكات.

وأوضح أفريكا أنتليجينس أن ما يسمى جيش حفتر قد يشهد الفوضى بعد تدهور الوضع الأمني في مدينة بنغازي، وإهمال هذا “التنظيم” منذ نهاية 2020 فيما أوكلت المهام إلى ابني حفتر صدام وخالد، بينما تتم إدارة الشؤون السياسية عن طريق بلقاسم حفتر.

وأكد الموقع الاستخباراتي أن الصعوبات التي يواجهها حفتر تقلق رعاته الأجانب المستائين من فشل هجومه على طرابلس، مشيرا إلى أن القاهرة تبحث مرة أخرى عن مخرج “سياسي” وتلعب بورقة عقيلة صالح في محاولة للحفاظ على النظام على الحدود الغربية.