واشنطن تجدد دعوتها إلى إخراج المرتزقة من ليبيا

واشنطن تجدد دعوتها إلى إخراج المرتزقة من ليبيا

جدد وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن دعوته إلى مغادرة القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، وشدد على أهمية إجراء الانتخابات الوطنية في ديسمبر القادم.

جاء ذلك في لقاء افتراضي له مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، حيث تعهد الطرفان بتقديم الدعم الكامل للمبعوث الأممي يان كوبيش وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، واتفقا على مواصلة التنسيق الوثيق بين الولايات المتحدة والأمم المتحدة بشأن الملف الليبي.

وكان وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن قد شدد، عقب نيل حكومة الوحدة الوطنية الثقة من مجلس النواب في 10 مارس الجاري، على ضرورة اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان انتخابات وطنية حرة ونزيهة في 24 ديسمبر القادم لتعزيز العملية الديمقراطية في ليبيا.

ودعا بلينكن الحكومة الجديدة إلى تحمل مسؤولياتها في تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار المبرم في 23 أكتوبر 2020 وتوفير الخدمات العامة الأساسية وبدء برنامج وطني للمصالحة ومعالجة الأزمة الاقتصادية، ودعا جميع الأطراف إلى احترام الحظر المفروض على الأسلحة وإنهاء التدخل الأجنبي.