كوبيش: مجلس النواب طمأنني عن جاهزيته لضمان الإطار القانوني للانتخابات

كوبيش: مجلس النواب طمأنني عن جاهزيته لضمان الإطار القانوني للانتخابات

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش، إن مجلس النواب طمأنه عن جاهزيته لضمان الإطار القانوني اللازم لإجراء الانتخابات في 24 من ديسمبر القادم، مؤكدا أنه يعتزم إثارة الأمر مجددا خلال زيارته المقبلة لرئيس مجلس النواب.

وأوضح كوبيش في كلمته في اجتماع ملتقى الحوار السياسي الليبي عبر الاتصال المرئي، أنه دعا رئيس اللجنة التشريعية لمجلس النواب لإحاطة الاجتماع القادم لمجموعة العمل السياسية المنبثقة عن عملية برلين، من أجل إقناع البرلمان بالارتقاء إلى مستوى مسؤولياته وواجباته.

وأردف كوبيش”ما زلنا لا نرى تحركاً كافياً إلى الأمام، هناك أسئلة وأسئلة مشروعة حول ما إذا كان البرلمان سيتحرك بالفعل أم لا، ومن جهتنا لا يمكننا أن نترك الأمر فقط على أمل أن يتحركوا”.

وأشار كوبيش إلى أن استمرار عمل اللجنة القانونية مع التركيز الواضح على مقترحات معقولة للقاعدة الدستورية للانتخابات قد يكون، على الأرجح، حاسماً في إيجاد حل للقضية، نظرا لحاجة ليبيا إلى قاعدة دستورية واضحة، وإطار قانوني للانتخابات بحلول الأول من شهر يوليو المقبل من أجل التحضير اللازم للانتخابات.

وفيما يخص القوات الأجنبية في ليبيا، قال كوبيش إنه يواصل العمل على سحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية.

وتابع كوبيش” إنها عملية صعبة ولكننا لا نتحدث عنها فقط وبوسعي القول إنني في لقاءاتي مع عدد من الدول الأجنبية، هناك اتفاق على الحاجة إلى معالجة هذا الأمر”.

وشدد كوبيش على أهمية أن تكون هناك دولة ذات سيادة كاملة دون أي وجود أجنبي، مضيفا أنه لا بد من العمل على التنفيذ الكامل لوقف إطلاق النار، وسحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية.