الغرفة الأمنية بنغازي: ابنة حنان البرعصي قبضنا عليها ولم نخطفها

بنغازي
بنغازي

قال رئيس “الغرفة الأمنية المشتركة بنغازي العميد” باسط بوغريس، إنهم قبضوا على ابنة حنان البرعصي ولم يخطفوها، وفق تعبيره.

وأضاف بوغريس في مؤتمر صحفي، أن بنغازي آمنة، وفق تعبيره، وأن وما حدث منذ يومين (بشان ابنة حنان البرعصي) ليس خطفا، وأنه قبض في وسط النهار بإذن النيابة، حسب قوله.

وجاء عن “رئيس النيابة العسكرية العقيد” علي ماضي في المؤتمر نفسه، أن ابنة حنان قبض عليها وهي تهدد أحد المواطنين في شارع عشرين حاملة سلاح “وهو في حد ذاته جريمة، طبقا لتعبيره.

وأعربت منظمة العفو الدولية، الجمعة، عن قلقها البالغ لخطف مسلحين ببنغازي حنين العبدلي ابنة المحامية حنان البرعصي “بعد مطالبتها بالعدالة من أجل والدتها التي اغتيلت في نوفمبر العام الماضي ببنغازي”.

وطالبت المنظمة في تغريدة لها على تويتر، حكومة الوحدة الوطنية بالتأكد من سلامتها وإطلاق سراحها بشكل فوري.

وأكدت منظمة رصد الجرائم الليبية أن ابنة البرعصي اختطفت بعد ساعات من ظهورها في بث مباشر عبر صفحتها بفيسبوك، ذكرت خلاله متورطين في قضية مقتل والدتها.
واعترف وزير داخلية حكومة الثني إبراهيم بوشناف في 23 مارس بأن مدينة بنغازي تعيش حالة من الانفلات الأمني يكاد يخرجها عن السيطرة، وفق تعبيره.

وطالب بوشناف خلال كلمة له بمديرية أمن بنغازي الأجهزة الأمنية حينها بمناسة قرب تسليمه المهام لحكومة الوحدة الوطنية، بعدم ترك المدينة وجعلها ملاذا أمنا للمجرمين، مشددا على أهمية التعامل بحزم وجدية لبسط الأمن.

وكانت منظمة العفو الدولية قد قالت في وقت سابق، إن المحامية حنان البرعصي اغتيلت بعد يوم من إعلانها عزمها نشر فيديو عن فساد صدام بن خليفة حفتر.