أمريكا: انتخابات ديسمبر بليبيا أولوية قصوى

أمريكا: انتخابات ديسمبر بليبيا أولوية قصوى

قالت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية ليندا توماس غرينفيلد، إن السلام الدائم لليبيا مرتبط بخطوات ثلاث رئيسية هي الوحدة والشفافية والانتخابات بديسمبر التي وصفتها بالأولوية القصوى.

وأوضحت غرينفيلد في كلمتها أمام مجلس الأمن في جلسة بشأن ليبيا، أنه يجب أن تكون الأولوية القصوى هي تنظيم انتخابات حرة ونزيهة في 24 ديسمبر القادم، “وسيكون الدعم الدولي لهذه الجهود ضروريًا”.

وشدد المندوبة: “يجب علينا احترام هذا الجدول الزمني من أجل الحفاظ على ثقة الشعب الليبي والمجتمع الدولي”.

ونوهت غرينفيلد إلى أن تصويت مجلس النواب على الثقة وأداء مجلس الوزراء اليمين الدستورية لحكومة ليبية جديدة وموحدة مؤقتة مكلفة بقيادة البلاد حتى الانتخابات يمثل نقطة تحول بالنسبة لليبيا.

وشددت مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة على أنه حان الوقت للمضي قدمًا ومساعدة الحكومة الليبية في العمل الشاق قبل توحيد البلاد.

ونوهت غرينفيلد إلى الخطوات “الكبيرة لليبيا نحو الصعيد الاقتصادي”، مردفة أنها تشعر بالقلق من أن ليبيا ليس لديها ميزانية موحدة التي تعد ضرورية لتلبية احتياجات الشعب الليبي”.

وزادت مندوبة أمريكا أمام مجلس الأمن أن الشفافية والخلو من الفساد هي ما تُبنى عليه الحكومات الديمقراطية، مرفة أن “هذا صحيح بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بأي اتفاق بشأن إدارة عائدات النفط”.

ودعت غرينفيلد إلى انتزاع السيطرة من الميليشيات التي أساءت استخدام سلطتها لتحقيق مكاسب شخصية، وجعل المؤسسات السيادية غير سياسية، وإنشاء آليات لتحديد ومعاقبة المتورطين في الفساد.