التضامن لحقوق الإنسان تطالب بالكشف عن مصير ضحايا مذبحة سجن أبو سليم

التضامن لحقوق الإنسان تطالب بالكشف عن مصير ضحايا مذبحة سجن أبو سليم

طالبت منظمة التضامن لحقوق الإنسان الليبية، بالكشف رسميا ومن جهة مسؤولة عن مصير ضحايا مذبحة سجن أبو سليم والكشف عن سبب التعطيل في القضية.

وعبرت المنظمة في بيان أصدرته بمناسبة اليوم الدولي للحق في معرفة الحقيقة فيما يتعلق بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الموافق ل24 مارس من كل عام، عن استغرابها من تأخر المحكمة العليا في النظر في الطعون المقدمة لمحكمة الاستئناف التي حكمت في القضية منذ أكثر من عام.

وطالبت المنظمة في البيان نفسه، بتحديد مصير المئات من ضحايا الاخفاء القسري على يد أجهزة النظام السابق ومصير جثامين ضحايا الإعدامات الصورية، والإعلان عن نتائج التحقيقات في مذبحة غرغور التي وقعت في 15 نوفمبر 2013 والتي راح ضحيتها 47 شخصا وإصابة 518 آخرين.