كاباو تفقد السيطرة وتطلب مساعدة عاجلة ضد كورونا

كاباو تفقد السيطرة وتطلب مساعدة عاجلة ضد كورونا

أكد عميد بلدية كاباو مراد مخلوف أن نسبة الإصابات بكورونا في المدينة بلغت 11% مطالبا الجهات الصحية بمساعدتهم بشكل عاجل.

وقال عميد كاباو للأحرار، إن البنية التحتية الصحية في المدينة متردية وإنهم لا يملكون أي سيارة إسعاف مجهزة لنقل المرضى لمستشفيات طرابلس.

هذا وصرح السبت مدير مكتب الطوارئ بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض كامل التلوع، بأ ن الوضع الوبائي في كاباو مازال خارج السيطرة، وأن المسح العشوائي أظهر عديد الحالات الموجبة.

وأشار التلوع إلى تسجيل وفاة السبت، وتحويل طفلة تبلغ من العمر 15 سنة للعزل بسبب الأعراض الحادة، مؤكدا أن حوالي 30% من الحالات الموجبة في اليوم نفسه، كانت من الفئات العمرية الأقل من 15 سنة، الأمر الذي يعد مؤشرا خطيرا، وفق قوله.

وأردف مدير مركز الطوارئ أن “الإمكانيات معدومة، وكفريق طوارئ نحاول حصر الحالات وتوجيهها إلى مراكز العزل أو نصحها بضرورة العزل المنزلي”.

وتابع التلوع: “وصل إلى مراكز العزل عدد من الأطباء المتطوعين، وأحلنا الحالات الحرجة إلى طرابلس وكل هذه الحلول مؤقتة إلى أن يتم احتواء الأزمة بشكل أو بآخر”.