الطوارق يؤكدون وقوفهم إلى جانب حكومة الدبيبة

الطوارق يؤكدون وقوفهم إلى جانب حكومة الدبيبة

أكد قادة الطوارق المجتمعون في مدينة أوباري وقوفهم إلى جانب حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، في عملها على إرساء دعائم السلم والمصالحة في كافة ربوع ليبيا .

ودعا الطوارق في بيان عقب اجتماعهم في أوباري، الحكومة إلى الوفاء بالتزاماتها بشكل عاجل في رفع معاناة الليبيين جميعا، وخاصة الطوارق في الجنوب والأسر المقيدة في السجلات الموقتة بمصلحة الأحوال المدنية.

وقال البيان إن مشايخ وقادة قبائل الطوارق في ليبيا، اتفقواعلى توحيد المجلسين الاجتماعي والأعلى في جسم واحد يمثلهم على أن يجري وضع الترتيبات العملية والنهائية لهيكلية وإدارة الجسم في مدة أقصاها شهران من تاريخه.

وأشار البيان إلى أن الجسم الجديد هو الممثل الاجتماعي الشرعي والوحيد لكافة الطوارق في ليبيا ولا علاقة له بأي تجاذبات أو أجندات سياسية داخلية أو خارجية، منوها إلى أن أي ادعاءات لتمثيل الطوارق خارج هذا الجسم هي محض محاولات للنيل من وحدة النسيج الاجتماعي لطوارق ليبيا، وفق تعبير البيان.