ماكرون وسعيد يبحثان الوضع في ليبيا وزيارة الأخير إليها

ماكرون وسعيد يبحثان الوضع في ليبيا وزيارة الأخير إليها

قالت الرئاسة التونسية إن الرئيس قيس سعيد، بحث خلال مكالمة هاتفية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الوضع في ليبيا إثر الزيارة التي أداها سعيد الأربعاء إلى العاصمة طرابلس.

وأوضحت الرئاسة التونسية أن قيس سعيد جدد خلال المباحثات مع نظيره الفرنسي ماكرون تأكيده على أن الحل للوضع في ليبيا لا يمكن أن يكون إلا من الليبيين أنفسهم.

وأشارت الرئاسة إلى أن سعيد أكد أن الانتخابات المزمع تنظيمها في 24 ديسمبر المقبل يجب أن تتم في موعدها حتى يسترجع الشعب الليبي سيادته كاملة، ويبسطها فوق كل أراضيه بناء على شرعية ليبية خالصة، وفق تعبيره .

وكان قيس سعيد قد أدى زيارة الأربعاء الماضي إلى ليبيا هي الأولى من نوعها لرئيس تونسي منذ عام 2012.