الصحة العالمية: نصف مرافق الرعاية الصحية في ليبيا أغلقت في 2020

الصحة العالمية: نصف مرافق الرعاية الصحية في ليبيا أغلقت في 2020

قالت منظمة الصحة العالمية إن أكثر من نصف مرافق الرعاية الصحية الليبية التي كانت تعمل في عام 2019 أجبرت على الإغلاق في عام 2020.

وأضافت المنظمة في تقريرها السنوي عن الوضع في ليبيا أن الإغلاق يعود إلى التهديدات الأمنية ونقص التمويل الوطني، مشيرة إلى أن المرافق التي ظلت مفتوحة عانت من انقطاعات متكررة في الكهرباء وتفاقمت بسبب نقص الوقود لتشغيل المولدات الاحياطية.

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن انقطاع الكهرباء أثر على مخزون اللقاحات الحيوية وجداول التحصين وعرض الأطفال لخطر الإصابة بأمراض تهدد الحياة مثل الحصبة وشلل الأطفال، وقدرت أن أكثر من ربع مليون طفل فقدوا جرعاتهم من اللقاحات الأساسية.

وأوضحت المنظمة في تقريرها أن أكثر من ثلثي مراكز الرعاية الصحية الأولية لا تحتوي على مضادات حيوية أو مسكنات أو أنسولين أو أدوية ضغط الدم أو أي من الأدوية الأساسية العشرين الأخرى في ليبيا، وقالت إن معظم موظفي الرعاية الصحية كانوا ينتظرون شهورا لتلقي رواتبهم.

وقالت المنظمة إن جائحة كورونا أدت إلى عمليات إغلاق واسعة في ليبيا وارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل كبير، وأشارت إلى أنه تم استخدام قطع المياه والكهرباء كأدوات حرب حيث ترك أكثر من مليوني شخص في طرابلس والمناطق المحيطة في أبريل 2020 بدون مياه لأكثر من أسبوع.

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن النشاط العسكري حول طرابلس دمر إمدادات المياه والكهرباء في المستشفيات وألحق أضرارا بالمصنع الوحيد الذي ينتج الأكسجين للاستجابة لجائحة كورونا، وأكت أنه في ذروة الصيف وصل متوسط انقطاع التيار الكهربائي اليومي 12 ساعة.