مدير عزل تازربو: ليس باستطاعتنا مواجهة الوباء

مدير عزل تازربو: ليس باستطاعتنا مواجهة الوباء

أفاد مدير مركز العزل بتازربو، ونيس اهليل، بتفاقم الوضع الوبائي في تازربو، وعدم توفر أي إمكانات لمواجهة الوباء في المركز.

وأرجع اهليل في تصريحات للأحرار سبب انتشار الفيروس إلى حضور المناسبات الاجتماعية وعدم التزام المواطنين بالإجراءات الاحترازية.

وأكد مدير المركز إيواءهم عشر حالات من بينهم طفلان وست نساء مع أن سعته خمسة عشر سريرا.

وطالب اهليل أهالي تازربو بالالتزام بالإجراءات الوقائية “حتى لا يخرج الوضع عن السيطرة”، محذرا من وصول الوباء إلى طلاب المدارس بعد اكتشاف حالات موجبة في بعضها.

وقال المدير إن تمويل مركز العزل يعتمد على تبرعات المواطنين وإن الجهات المسؤولة لم تزودهم بالمشغلات اللازمة لاختبار العينات باستخدام تقنية البي سي آر.

وأشار اهليل إلى أنهم يستخدمون الأشعة السينية للاختبارات كما أنهم لم يتسلموا الألبسة الواقية من الفيروس للطاقم الطبي والطبي المساعد بالمركز.

وشدد مدير المركز على ضرورة البدء بالأطقم الطبية والطبية المساعدة من الليبيين وغير الليبيين لأنهم يمثلون خط الدفاع الأول في مواجهة الجائحة، موضحا أن الرعاية الطبية هي المعنية بتنفيذ عملية التطعيم لدى ورود اللقاحات من الدولة.

واستنكر أهليل في حديثه لليبيا الأحرار عبر الهاتف عدم تلقي العاملين بالمركز لأي حوافز مالية أسوة ببقية المناطق.