تونس تنستنكر محاولات التشويش على علاقتها بليبيا

تونس تنستنكر محاولات التشويش على علاقتها بليبيا

أعربت الخارجية التونسية عن استغرابها الشديد من تكرر المحاولات “اليائسة للتشويش على الروابط الأخوية الصادقة التي تجمع الشعبين التونسي والليبي”.

وأشارت الوزارة بهذا الصدد في بيان لها بحسابها الرسمي إلى ما تداولته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من تصريحات وصفتها بغير المسؤولة والصادرة عمن لا صفة له “ولا يمثل إلا نفسه ولا يلزم الدولة التونسية في شيء”.

وقال البيان إن هذه التصريحات مرفوضة بشدة من جانب الخارجية التونسية، داعية إلى الكف عنها “لأنها لن تفلح بأي حال من الأحوال في بلوغ مآربها المعلومة”.

وجددت الخارجية التذكير بأن تونس لديها قناعة راسخة بأن ما يجمعها “بالشقيقة ليبيا من تاريخ مشترك، وأواصر حضارية واجتماعية وثقافية متينة، وإيمان قوي بوحدة المصير وبقيم التضامن والتكامل والتآزر هي مكتسبات صلبة ومبادئ ثابتة أسمى بكثير من كل اعتبارات أخرى”.

وأفاد بيان الخارجية أن عمق العلاقة بين البلدين هو الرافد الحقيقي لتوطيد وشائج الأخوة والتعاون في كل المجالات لتحقيق التنمية الشاملة والمتضامنة بما يلبي التطلعات المشروعة للشعبين.