المعهد القومي لعلاج الأورام: انقطاع الإمداد الطبي يفاقم من معاناة المرضى

المعهد القومي لعلاج الأورام: انقطاع الإمداد الطبي يفاقم من معاناة المرضى

أكد المعهد القومي لعلاج الأورام بمصراتة استمرار النقص في جرعات العلاج الكيماوي في ظل معاناة المرضى وغلاء أسعار جرعات العلاج التي يتلقونها.

وأوضحت الطبيبة بقسم العلاج الكيماوي بالمعهد “ليلى كرواد” أن القسم يقدم خدماته للمرضى من مختلف أنحاء ليبيا من 35 إلى 70 مريضا يوميا بمعدل جرعة واحدة إلى 5 جرعات للمريض الواحد، مشيرة إلى أن ثمن هذه الجرعات يصل أحيانا إلى أكثر من 10 آلاف دينار للجرعة الواحدة في السوق السوداء، وذلك بسبب انقطاع الإمداد الطبي.

وناشدت كرواد كافة المنظمات الإنسانية وأهل الخير التبرع ومد يد العون لهذه الفئة من المرضى الذين يعانون آلام المرض وظروف المعيشة الصعبة وتحمل مشقات السفر في سبيل الحصول على جرعة لتخفيف آلامهم وأوجاعهم في ظل غياب الحكومة والجهات المسؤولة في الدولة وفق تعبيرها.