إيطاليا: خطوة منح الثقة مهمة نحو توحيد المؤسسات

إيطاليا: خطوة منح الثقة مهمة نحو توحيد المؤسسات

قال مبعوث إيطاليا الخاص إلى ليبيا السفير باسكوالي فيرارا، إن منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية في ليبيا يعد خطوة أساسية لإعادة توحيد المؤسسات.

ونفى السفير الإيطالي وفق ما نقلته وكالة آكي أن تكون لبلاده أي أجندات خفية في ليبيا، لافتا إلى أن المرحلة الانتقالية الحقيقية في ليبيا بدأت الآن.

وشدد فيرارا على أن بلاده تؤيد الحل السياسي، وترى أن الانتخابات الليبية المقررة في 24 ديسمبر المقبل هدف لا غنى عنه .

وأشار السفير الإيطالي إلى أنه ستكون هناك اتصالات على المستوى الدبلوماسي والسياسي بين روما وطرابلس خلال الأيام القادمة لتأكيد قرب بلاده من ليبيا في تلك المرحلة الحاسمة لوقف إطلاق النار.

وشجع فيرارا على الاستجابة لبعض الاحتياجات العاجلة مثل الخدمات العامة خاصة الكهرباء، فضلا عن السعي لإعادة توحيد مؤسسات الدولة من العسكرية إلى المالية، والبدء في عملية المصالحة الوطنية .

ومنح مجلس النواب الأربعاء الثقة لحكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة بأغلبية 132 نائبا من أصل 134 حضروا الجلسة.

وأكد رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة في ظل المناسبة أنه سيلتزم بالاستحقاق الانتخابي في موعده نهاية العام الجاري، وسيعمل على دعم المجلس الرئاسي والمفوضية العليا للانتخابات لإنجاز الانتخابات في 24 ديسمبر.

وجاء في كلمة للدبيبة بعد منح الثقة لحكومته المكونة من أكثر من 30 حقيبة وزارية، أنه لا مكان لمركزية الدولة ولا يمكن للحرب أن تتكرر، مشيرا إلى أنه سيحرص على خدمة المواطنين في كامل ليبيا.