إيريني تؤكد تفتيش سفينة انطلقت من بور سعيد إلى بنغازي

إيريني تؤكد تفتيش سفينة انطلقت من بور سعيد إلى بنغازي

أكدت عملية إيريني الأوروبية تفتيش سفينة تدعى “بي آف اسبيرنسا” تحمل علم جزر أنتيغوا وبربودا في الكارييبي، طبقا لقرارات مجلس الأمن بشأن حظر الأسلحة المفروض على ليبيا.

وأوضحت العملية في بيان لها أن السفينة غادرت ميناء بور سعيد وتوجهت إلى بنغازي في 10 مارس الجاري، وأشارت إلى أن القوات التابعة لها صعدت على متن السفينة على بعد حوالي 80 ميلا بحريا شمال شرق بنغازي، وفحصت الوثائق وفتشت الشحنة، ولم يتم العثور على أي شيء مشبوه.

وقالت إيريني إن هذا النشاط في المياه الدولية هو جزء من ولاية العملية، والهدف الأول هو تنفيذ حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، وأضافت أنها في فترة تزيد قليلا عن 11 شهرا، حققت في أكثر من 2200 سفينة، وأجرت 88 نهجا وديا و 8 عمليات تفتيش وتحويل واحد.