شركة رائدة تطلق برنامج جوازات سفر إلكترونية بليبيا

شركة رائدة تطلق برنامج جوازات سفر إلكترونية بليبيا

أفادت شركة إتش آي دي قلوبال المتخصصة بأن ليبيا اختارتها لإطلاق أول برنامج جواز سفر إلكتروني لها بالبلاد.

وقالت الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول الهوية الموثوقة، الأربعاء، إنها نشرت أول برنامج لجوازات السفر الإلكترونية الدبلوماسية والخاصة في ليبيا.

وأفادت بأنها زودت الخارجية الليبية بحل آمن شامل يعمل على تسريع عمليات التطبيق والإصدار ويدير دورة حياة جواز السفر الإلكتروني بالكامل.

وتابعت أن الكتيبات المعاد تصميمها والمحدثة تحتوي على بيانات متينة من البولي كربونات ويجري تخصيصها باستخدام معدات النقش بالليزر الجديدة وتشفير الرقائق من أجل الأمان.

وأقدمت الشركة على تصميم وهندسة وتسليم حل الهوية إلى الحكومة الليبية في غضون أربعة أشهر، على الرغم من قيود السفر بسبب جائحة كورونا، وفق تعبيرها.

ونقلت الشركة عن المسؤول بالخارجية محمد الكوني قوله: “يسعدنا أن تعاوننا مع الشركة قد أسفر عن نظام جواز سفر إلكتروني قوي وكامل جرى دمجه بسلاسة مع عملياتنا الحالية”.

وتابع أن تنفيذ الأنظمة الجديدة تسهل إلى حد كبير عبر خبرة وثائق الهوية الخاصة بشركة إتش آي دي، فضلا عن تقديم الحل في وقت قياسي في ظل الخلفية التقييدية الحالية، والدعم الفني المستمر.

ووأوردت الشركة عن نائب رئيسها الأول كريغ ساندنس أن الانتقال الناجح إلى نظام جواز السفر الإلكتروني يتطلب حلاً يعزز كل نقطة اتصال في تجربة المستخدم، من التطبيق إلى السفر.

وتابع أنه من خلال اختيار مجموعة برمجيات الخاصة بالشركة، أنشأت الحكومة الليبية أساسًا قويًا ومثبتًا للمستقبل لإصدار جوازات السفر الإلكترونية الدبلوماسية والخاصة، وفق تعبيره.