قبيل جلسة منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية.. الدبيبة يتوجه لسرت

قبيل جلسة منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية.. الدبيبة يتوجه لسرت

يتوجه رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة إلى سرت قبيل جلسة التصويت على منح الثقة.

وقال المتحدث باسم حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة لقناة ليبيا الأحرار، إن الدبيبة يستعد لعرض تشكيلته الوزارية على أعضاء مجلس النواب في جلستهم المزمع عقدها اليوم.

وجاء عن حمودة الأحد لليبيا الأحرار، أنهم يأملون أن يكون أعضاء المجلس في الموعد للمصادقة على الحكومة ومنحها الثقة.

من جهته، أكد الدبيبة في تغريدة له السبت، ‏أنه راعى في التشكيلة الوزارية، الموازنة بين الكفاءة وضمان المشاركة الواسعة لكل المناطق من خلال الدوائر الانتخابية المختلفة.

وأضاف الدبيبة أنه وضع في عين الاعتبار حالة النزاع التي كانت تمر بها البلاد لسنوات وشعور فئات كثيرة بالتهميش وعدم التمثيل وحافظ على العدد الحالي فيما يتعلق بهيكلة الوزارات مع تعديل محدود، قائلا إن تقليلها عن طريق إعادة هيكلتها وضمّها ودمج إداراتها يستغرق وقتا.

وأعلن المكتب الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية الجمعة، هيكلتها وتضمن تشكيلتها الوزارية 27 حقيبة إلى جانب 6 وزراء دولة، لافتا إلى أنها ستعرض على مجلس النواب يوم الاثنين 8 مارس في جلسة منح الثقة المزمع انعقادها في سرت.

وأوضح المكتب أيضا أن الحكومة اعتمدت في تشكيلتها الإبقاء على هيكلية أغلب الوزارات مع بعض الإضافة استثمارا للوقت وتفاديًا لما قد تستغرقه عملية الدمج وإعادة الهيكلة، وضمان المشاركة الواسعة والتوزيع الجغرافي للمجتمع الليبي.

وأعلنت في 28 فبراير الماضي اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 استعدادها لتأمين جلسة منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية، مؤكدة أن مكان انعقاد الجلسة بمدينة سرت جاهز وآمن طيلة فترة انعقاد الجلسة من بدايتها إلى نهايتها.

وفي 26 فبراير الماضي دعا رئيس نواب طبرق عقيلة صالح الأعضاء للانعقاد لمناقشة منح الثقة للحكومة يوم الاثنين 8 مارس في سرت مشترطا في نص الدعوة تأكيد لجنة 5+5 تأمين الجلسة، وإن تعذر ذلك يكون مكان انعقاد الجلسة المقر المؤقت لمجلس النواب في مدينة طبرق في ذات الزمان المحدد.