ترهونة تدفن 17 جثمانا بأمر النائب العام

ترهونة تدفن 17 جثمانا بأمر النائب العام

أشرفت فرق الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين على عملية دفن عدد 17 جثمانا مستخرجة من مقابر ترهونة الجماعية.

وقالت الهيئة في حسابها الرسمي إنها دفنت الضحايا بعد أخد الإذن من مكتب النائب العام، لافتة إلى أن فرقها موزعة على طرابلس وترهونة والعزيزية.

وسلم بـ4 مارس رئيس اللجنة المكلفة بالبحث والكشف عن المقابر الجماعية بمدينة ترهونة الخميس بإشراف مكتب النائب العام، جثتين عثر عليهما في المقابر الجماعية بمشروع الربط بالمدينة.

وأفادت بـ3 مارس وزارة العدل في حكومة الوفاق، بأن رئيس اللجنة المختصة بالمقابر الجماعية بترهونة سلم ثماني جثث لذويهم بعد التعرف على أصحابها.

وجاء بـ2 مارس عن رئيس مجلس ترهونة التسييري محمد الكشر، بأنه سيجري تسليم 8 جثث لعائلة جاب الله بعد التعرف عليهم عن طريق التحليل النووي، وأن إجمالي الجثث المتعرف عليها 30 جثة سيجري تسليمها لذويها تباعا.