المركزي الليبي يرفض الاتهامات الموجهة إليه من منظمة جلوبال ويتنس

المركزي الليبي يرفض الاتهامات الموجهة إليه من منظمة جلوبال ويتنس

عبر مصرف ليبيا المركزي عن رفضه لما قال إنها مغالطات وأخطاء وردت في تقرير منظمة جلوبال ويتنس حول أداء المصرف وحساباته.

وأكد المصرف في بيان نشره على صفحته بفيسبوك الأحد، أنه مد المنظمة في وقت سابق بكافة التوضيحات والبيانات اللازمة، وذلك في إطار التزامه بمبدإ الشفافية على حد قوله.

May be an image of ‎text that says "‎بيان تابع مصرف ليبيا لمركزي التقرير الذي نشرته منظمة جلوبال "ويتنس الجمعة الموافق 2021/02/19 ويؤكد رفضه تضمنه من مغالطات وأخطاء سبق أن قام مصرف ليبيا المركزي في اطار التزامه بمبدأ الشفافية والإفصاح بالتواصل مع المنظمة وتقديم كافة التوضيحات والبيانات اللازمة بالخصوص ويستهجن مصرف ليبيا المركزي تجاهل المنظمة في تقريرها المشار إليه لتلك لتوضيحات والبيانات التي قدمها بشأن المغالطات التي وردت في مسودة ،التقرير مما يؤكد افتقار التقرير للمهنية والموضوعية والحياد مصرف ليبيا المركزي طرابلس يوم الأحد الموافق 2021/02/21 BANK‎"‎

واستهجن المصرف المركزي في بيانه، تجاهل منظمة جلوبال ويتنس لتلك التوضيحات في تقريرها الذي نشرته الجمعة الماضي، مما يؤكد افتقار التقرير للمهنية والموضوعية والحياد، بحسب قول المصرف.

وكانت منظمة غلوبال ويتنس البريطانية، قد كشفت في تقرير نشر مؤخرا، أن ليبيا تخسر ملايين الدولارات سنويا عن طريق الاحتيال في استعمال منظومة الاعتمادات المستندية التي يسيرها مصرف ليبيا المركزي، مؤكدة أن سوء الاستعمال هذا مازال مستمرا حسب ما أشارت إليه أدلة جديدة للمنظمة.