يان كوبيش يؤكد دعم السلطة التنفيذية الجديدة في سعيها لتوحيد البلاد

يان كوبيش يؤكد دعم السلطة التنفيذية الجديدة في سعيها لتوحيد البلاد

أكد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش خلال لقائه رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة السبت، دعم السلطة التنفيذية المؤقتة الجديدة في سعيها لتوحيد البلاد وتعزيز تقديم الخدمات للشعب الليبي فضلا عن تهيئة البلاد لإجراء الانتخابات الوطنية، معربا عن ارتياحه إزاء نية الدبيبة تشكيل حكومة شاملة وواسعة التمثيل.

وقال بيان لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على موقعها الرسمي، إن كوبيش أثنى أيضا على التزام الدبيبة بتخصيص 30 بالمائة من المناصب الحكومية للمرأة بالإضافة إلى إدراج الشباب، وقد أطلعه على رؤيته لخارطة طريق تهدف إلى مواجهة التحديات الاقتصادية والإنسانية والأمنية والتنموية في البلاد. واتفق كلاهما على أهمية عقد جلسة رسمية لمجلس النواب في أسرع وقت ممكن للتصويت على منح الثقة للحكومة.

وذكر بيان البعثة أن كوبيتش بحث مع اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 سبل المساعدة التي يمكن أن تقدمها الأمم المتحدة والشركاء الدوليون من أجل تسريع التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار وانسحاب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة، مجددا دعم الأمم المتحدة الكامل للجنة العسكرية المشتركة 5+5.

كما التقى المبعوث الخاص كوبيش رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، واطلع على وضع القطاع النفطي وجهود المؤسسة الرامية إلى المحافظة على مستويات إنتاج النفط والجهود الجارية لتوحيد جهاز حرس المنشآت النفطية وإعادة هيكلته، إضافة إلى أهمية الحفاظ على الدور المستقل والمحايد للمؤسسة الوطنية للنفط باعتبارها المؤسسة السيادية الوحيدة المسؤولة عن الإشراف على إدارة النفط في البلاد.