بوريطة يؤكد للدبيبة دعم المغرب للسلطة التنفيذية الجديدة

بوريطة يؤكد للدبيبة دعم المغرب للسلطة التنفيذية الجديدة

أكد وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة دعم بلاده للسلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا.

وقال بوريطة في اتصال هاتفي مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة الخميس، إن المغرب سيظل داعما رئيسيا للمصالحة الوطنية، وحاضنا لأي حوار بين الليبيين.

هذا وأعرب الدبيبة في تغريدة عبر حسابه بتويتر، عن سعادته بالدور المغربي الداعم للملف الليبي، وفق تعبيره.
وكانت المملكة المغربية رحبت بانتخاب السلطة التنفيذية المؤقتة من قبل ملتقى الحوار السياسي، مهنئة الأعضاء الجدد للمجلس الرئاسي الليبي، ورئيس حكومة الوحدة الوطنية.

وقالت المملكة في بيان لها بالخصوص، إن من شأن انتخاب المجلس الرئاسي والحكومة الجديدين في ليبيا، تعزيز السلطة التنفيذية في قيامها بالمهام والواجبات التي ينتظرها الشعب الليبي، واصفة الخطوة بالمهمة في اتجاه توحيد المؤسسات ودعم الاستقرار والاستجابة للحاجيات اليومية لليبيين، وتهيئة الظروف من أجل تنظيم الانتخابات المقبلة المزمع عقدها في ديسمبر المقبل.