الكشر: ترهونة بحاجة لمراكز دعم نفسي بعد المجازر التي شهدتها

الكشر: ترهونة بحاجة لمراكز دعم نفسي بعد المجازر التي شهدتها

قال رئيس المجلس التسييري لبلدية ترهونة محمد الكشر إن المدينة تحتاج إلى مراكز للدعم النفسي، بعد المجازر والجرائم التي شهدتها وأثرت على النسيج الاجتماعي والحالة النفسية لعديد السكان.

وأضاف الكشر أن وصول المواد التحليلية للبصمة الوراثية “دي إن إي” مؤخرا، ستساعد الفرق المختصة في التعرف على الجثث المنتشلة من المقابر الجماعية بشكل أسرع.

هذا وأشار رئيس المجلس التسييري لبلدية ترهونة إلى أن مجمل المواقع التي أبلغ عن وجود جثث بها، ضمت أكثر من سبع عشرة مقبرة، وفق قوله.

ومنذ انسحاب مليشيات حفتر من مناطق جنوب طرابلس وترهونة عثر على عشرات المقابر الجماعية، تم التعرف على عدد منها من قبل ذوي المفقودين، وطالب أهالي ترهونة الجهات المسؤولة بملاحقة المتورطين في أعمال القتل والتصفية ومطاردتهم بالقانون محليا ودوليا.